7 دروس حياتية يمكننا تعلّمها من العميل (007)

انشر الفائدة

ربما لا يمكن لأحد أن يُصبح عميلًا سريًّا عظيمًا يُنقذ العالم كل بضع سنوات، لكن ما زال “جيمس بوند” قادرًا على منحنا الكثير من الدروس الحياتية!
وإن كانت تلك التفاصيل الصغيرة تُبقيه حيًا رغم عن أنف المخاطر التي تعترضه. فتخيّل ما يُمكنها فعله بالنسبة لشخص عادي مثلي ومثلك.

فيما يلي 7 دروس حياتية يمكننا تعلّمها من أستاذ الجاسوسية

لا تتبع سوى القواعد التي تناسبك فحسب

على الرغم من كونه جزءًا من منظمة حكومية شبه عسكرية ومن تسلسل هرمي محدد بشكل صارم، لا يخشى جيمس بوند عصيان الأوامر وكسر القواعد إذا كانت تتعارض مع واجبه أو مهمته. ليس رغبةً في التمرّد، إنما انطلاقًا من كون القواعد الوحيدة التي يتبعها هي ولاءه لشعبه من جهة ونجاحه في مهمته من جهة أخرى.

عندما تتصرف كما لو أن القواعد لا تنطبق عليك، فسيصدمك عدد الأشخاص ممن سيغيرون قناعاتهم ويصلوا إلى نتيجة مفادها: لقد كنت مُحقًا. اتبع قواعد الولاء والأخلاقيات الشخصية التي تؤمن بها. ولكن، كن على استعداد أيضًا لتجاوز أو كسر أي شيء آخر يقف في طريقك.

كُن رحيمًا

في كل فيلم لجيمس بوند، يتعرض الأخير للخيانة ممن يُفترض به أن يكون حليفه. وكثيرًا ما تلفح أنفاسهم فوهة مسدسه مع نهاية الفيلم، لكن هل يسعى جيمس للانتقام؟

غالبًا، لا. في معظم الحالات، يسمح للخونة بالعيش، لأنه يدرك تمام الإدراك أن كل قرار هو جزء من موقف أكبر، وأن الأشخاص الذين خانوه ربما اختاروا أقل الضررين.

ينطبق ذلك على حياتنا اليومية، قد يجرحك البعض، لكن كُن على ثقة بأن لا أحد منهم يرغب في إيذائك. هم فقط يتخبطون في هذه الحياة، فإن كنت قادرًا على مساعدتهم، فافعل. وإلا .. تجاهلهم وامضِ في طريقك.

استخدم المعدات المناسبة

اشتهرت أفلام (جيمس بوند) بأنها لا تخلو من استخدامه لنوع فريد من أدوات التكنولوجيا المستقبلية مثل ساعة التصوير الليزري أو سيارة رياضية قتالية أو جهاز تنصّت بحجم حبة الرمل. وفي الواقع، لن تتمكن من الوصول إلى هذا المستوى من التكنولوجيا (إلا إذا كان لديك بطاقة ائتمانية برصيدٍ لا مُتناهِ!). لكن هذا لا يعني أنه لا يجب عليك الاستثمار في معداتك.

معظم الأشياء في حياتك يمكنك الحصول عليها بأسعار بخسة من متاجر التوفير. لكن حين يتعلق الأمر بالضروريات، يتوجب عليك أن تبذل الغالي والنفيس . اشترِ أفضل ما يمكنك الحصول عليه عندما يتعلق الأمر بأدوات مهنتك، وسلامة منزلك وراحتك.

اطلب المساعدة

على الرغم من أنه عادة ما يكون وحيدًا في مهماته، إلا أن جيمس بوند يعتمد اعتمادًا كاملًا على باقة المعدات التي يزوده بها أعضاء آخرين في فريقه. وهو يعتمد على الاتصالات المحلية للحصول على المعلومات والحماية.

فإن كان أكبر عميل سري في العالم لا يتردد في طلب المساعدة، فلماذا يجب عليك أنت أن تستغني عنها؟

سواء كانت تلك المساعدة عاطفية أو لوجستية أو مالية، تواصل مع الأشخاص الذين يحبونك وزملائك في العمل عندما تحتاج إلى ذلك. فوّض المهام لمن يمكنه أدائها أفضل منك. اسمح لأصدقائك المقربين بالتدخل حين تشعر بالألم والخذلان.

انتحلها حتى تصبحها – Fake It ‘Til You Make It

على الرغم من كل تدريبه وذكائه والدعم الذي يتلقاه، لا يزال جيمس يجد نفسه في وضع لم يستعد له مُطلقًا. ولكن هل يدفعه ذلك للاستسلام؟ أبدًا.

بل يبتسم ويمضِ في طريقه إلى أن يجد طريقة للخروج من المأزق. وهو بالضبط ما يتوجب عليك فعله أنت أيضًا.

في المرة القادمة التي تجد نفسك فيها عاجزًا عن فعل أمرٍ ما، عاهد نفسك على المضي بقدر خطوة واحدة في كل مرة. استمر في المضي قدمًا حتى تصل إلى حل. ستُفاجئ بمدى فعالية هذه الطريقة.

“حافظ على هدوء أعصابك واستمر”

لم يفقد جيمس بوند أعصابه أبداً (حتى عندما يسقط في فخ الموت الذي يبدو أنه لا مفر منه). وهذا الرفض للذعر هو الذي يجعله يخرج من الفخ في كل مرة.

المشاعر أمرٌ طبيعي – حتى تلك القوية مثل الغضب والخوف والقلق- لكن لا تسمح لها بالتواجد في عملية صنع القرار أو في كيفية تعاملك مع الأشخاص من حولك.

لا تفوت أي فرصة

يكمن سرّ انتصار جيمس بوند كل مرة في رؤية فرص النجاح الضئيلة واستغلالها أيّما استغلال. ومن البديهي أن حياتك ليست مغامرة مروعة تكتنفها القوى العظمى، والأسلحة النارية ذات القوة العالية.

لكن هذا لا يعني أنها تخلو من فرص النجاح والمغامرة. في المرة التالية التي تُصادفك إحداها، استغلها ببساطة، وراقب سير الأحداث.

فكرة أخيرة

أمرٌ أخيرعليك أخذه بعين الاعتبار -والذي نادرًا ما نراه على الشاشة- ألا وهو التدريب. وتذكر المقولة الشهيرة “كلما تعرقت اكثر في ساحة التدريب، كلما نزفت اقل في أرض المعركة”.

بين الأفلام، يمرالممثل الذي يلعب دور(جيمس بوند) عبر ساعات لا تحصى من التدريب والتطبيق والتعلم. وهذا يتضمن إخفاقه لآلاف المرات -أثناء التدريب- قبل أن يتمكن من النجاح في كل مرة يكون ضمن مهمة.

هل هناك دروس أخرى تعلّمتها من جيمس بوند؟ شاركنا بها في التعليقات.

انشر الفائدة

من مقالات م.طارق في ,