لماذا عليك عدم توفير خطة مجانية لعملاء شركتك الخدمية؟

لا ريب بأن الخطط المجانية رائعة، فهي تتيح للمستخدمين التعرف على منتجك وربما يُرقون إلى خطة مدفوعة لاحقًا. بحسب منتجك، قد يضيف كل مستخدم مجاني أي شيء تقريبًا إلى الفاتورة.

ومع ذلك، لا تزال هناك تكلفة حقيقية: وقتك وجهدك.

المستخدمون الأرخص هم الأعلى صوتًا

هل تفضل أن يكون لديك 10 مستخدمين يدفعون 100$ شهريًا، أو 1000 مستخدمٍ يدفعون 1$؟

على الرغم من أن الإيراد هو ذاته، لكن يمكنك توقع المزيد من طلبات الدعم مع ازدياد عدد المستخدمين. ومن المحتمل أيضًا أن تزيد تكاليف التشغيل قليلاً مع كل مستخدم.

على نحو عكسي، كلما قل ما يدفعه المستخدم، زادت احتمالية حاجته إلى مساعدتك.

تخيل أنك DigitalOcean (شركة أمريكية متخصصة بتأجير خوادم الحوسبة السحابية)، وأنك تقدم خوادم يمكن للمبرمجين استخدامها لاستضافة تطبيقات الويب خاصتهم ضمن فئتين: 5$ و 500$.

من البديهي أن نسبة كبيرة من العملاء المستأجرين للخادم بقيمة 500$ يمتلكون خبرة أكثر من العملاء الذين اختاروا الفئة الأدنى (5$). وربما يكون عددهم أقل، لذا يمكنك تخصيص المزيد من الوقت لهم.

ثمّة سرّ خطير في الأشياء المجانية

ستكون هناك أقلية صغيرة (ولكن كثيرة الصخب) من المستخدمين الذين يتوقعون الحصول على العالم.. مجانًا! عندما لا يدفع العملاء مقابل خدمة ما، فإنهم يجدون صعوبة في تحديد توقعاتهم للسعر. سيكون هناك مستخدمون يطالبون بميزات الخطة المدفوعة في العرض المجاني، وقد ينشرون مراجعات سلبية عنك إن لم تمتثل لمطلبهم.

لن يُرقيّ معظم المستخدمين المجانيين الخطة أبدًا

لن يدفع الكثير من المستخدمين إطلاقًا، وذلك بغض النظر عن مدى جودة منتجك وحجم المشكلة التي يحلها. ربما يتعللون بعد وجود ميزانية أو يجدون سببًا آخر يبرر صعوبة دفع أي مبلغ لمنتجك (مهما بدا ذلك غير منطقي).

شركتك الخدمية ليست جمعية خيرية، ووقتك يضيع على معظم هؤلاء المستخدمين. أنت تريد مستخدمين جيدين (قد) ينتهي بهم الأمر بالانتقال للخطط المدفوعة.

ربما تريد رد الجميل للمجتمع والسماح للناس باستخدام خدمتك في هواية أو مشاريع خيرية مجانًا. ثمّة طرق لفعل ذلك بدون خطط مجانية، وسنتطرق إليها لاحقًا.

اقرأ أيضًا: ابدأ أولًا مع مدونة، ثم ابنِ شركة، وبعدها إمبراطورية

بعض البدائل

لا شكّ أن (فترة التجربة) فكرة رائعة!

يحب المستخدمون تجربة منتجك قبل أن يستأمنوك على أموالهم. قدم نسخة تجريبية مجانية طويلة بما يكفي لوضع منتجك موضع اختبار.

كن انتقائيًا حيال المستخدمين المجانيين

إنه لأمر مثير للإعجاب أن تقدم خدمتك مجانًا لبعض المشاريع، مثل المشاريع مفتوحة المصدر أو التعليمية أو الخيرية. اطلب من هؤلاء المستخدمين طلب الخطة المجانية وشرح مشروعهم. ربما يمكنهم إرسال بريد إلكتروني إليك، موضحين حالة الاستخدام ومطالبين بتحويل حسابهم التجريبي إلى الخطة المجانية الدائمة. أو هناك حلٌ أبسط: دوّن المتطلبات، فتعفيهم من الرسالة إياها.

قدّم خطة تجريبية مدى الحياة

بدلاً من تقديم خطة مجانية تمامًا، قدم خطة “تجريبية” أبدية تتضمن دفعة لمرة واحدة. لا تجعلها باهظة الثمن. اجعل السعر مؤلفًا من رقمين (99$ كحدّ أقصى)، أو يمكنك ترك الخيار للمستخدم نفسه.

سيُخلصك ذلك من المستخدمين الذين لا يفكرون بالدفع لمنتجك، وسيظل الأخير متاحًا للمشاريع الصغيرة (من يبدأ مشروعًا كهواية مثلًا) بميزانية صغيرة لا تحتاج إلى ميزات احترافية.

أتصور أن هذا سيجدي نفعًا أكبر من تقديم خطة اشتراك رخيصة للغاية (على سبيل المثال 1$ شهريًا). فتور الهمّة عند الاشتراك أمرٌ حقيقي، لذا يبقى دفع 19$ (لمرة واحدة) أسهل من الاشتراك في خطة شهرية بقيمة 1$.

وضح لمستخدميك شروط هذه الخطة. وإليك بعض النصائح:

ضع حدًا أدنى للمدة: ربما لن تستمر شركتك الخدمية للأبد (أو) قد لا تكون قادرًا على دعم هذه الخطة. قدِّم للمستخدمين ضمانًا من شهر لـ 6 أشهر من الاستخدام، بحيث تردّ لهم أموالهم إن لم تعجبهم الخدمة.
عطّل الحسابات غير النشطة: احتفظ بحق تعطيل الحسابات التي لم تستخدم منتجك لفترة طويلة (6 أشهر أو يزيد).
قدّم حسمًا على الاشتراك: إذا دفع المستخدم 10$ لخطة التجربة هذه، فيمكنك أن تقدم له ذات المبلغ كحسم إن قرر الاشتراك في الخدمة.

ترجمة -بتصرف- لتدوينة: Don’t offer a Free Plan

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.